جدري القرود

تنتقل عدوى جدري القردة عبر المخالطة، وهي تسبب عدة أمور منها الحُمّى وتورم الغدد الليمفاوية والطفح الجلدي مع بوثر وحكّة. معظم الناس يتعافون دون علاج.

والسبب في جدري القرود فيروس (فيروس جدري القردة monkeypoxvirus)، وهو يسبب مرض تصحبه الحُمّى والطفح الجلدي. من المعروف أن المرض ينتقل من الحيوانات إلى البشر في بعض البلدان الأفريقية.

في حالة التفشي الحالية (اكتُشفت في مايو 2022)، نرى عدوى بين الأشخاص، عن طريق المخالطة، بالطفح الجلدي وسوائل الجسم والقطرات. الاتصال الجنسي بمُصاب بالعدوى يؤدي إلى خطر متزايد، وهو الطريقة الشائعة في نقل العدوى في حالة التفشي الحالية، والتي أثّرت حتى الآن بشكل رئيسي على الرجال. قد يؤدي التقبيل أيضاً إلى مخاطر نقل العدوى. ولكي تحصل العدوى عبر القطرات، يلزم عادة أن تحصل المخالطة لوقت طويل (ساعات).

تم اكتشاف الفيروس في السائل المنوي لفترة طويلة بعد التعافي. من غير المؤكد إن كان هذا يمثل فيروس حي أو ميت وبالتالي إن كان يشكل مخاطر للعدوى. ولذلك ننصح باستعمال الواقي الذكري عند الجماع لمدة 12 أسبوعاً بعد التعافي.

ما هي المدة التي يمكن أن تحصل فيها العدوى قبل ظهور الأعراض عليك؟

الوقت من الإصابة حتى ظهور الأعراض هو 5-21 يومًا (عادة 6-13 يومًا).

ما هي أعراض جدري القرود؟

الأعراض الأولى عادة هي الحُمّى والتعب وصداع الرأس. أوجاع العضلات وتيبسها هي أمور شائعة. يصاب البعض بعد ذلك بالعقد الليمفاوية المتورمة، وفي نفس الوقت أو بعد بضعة أيام، يظهر طفح جلدي مثير للحكة و/أو مؤلم. يتطور الطفح الجلدي إلى بثور، تتقشر ثم تجف وتسقط. قد تحدث ندوب.

في حالة التفشي الحالية (اكتُشفت في مايو 2022)، بدأ الطفح الجلدي لدى العديد من الأشخاص حول الأعضاء التناسلية ومنطقة الأرداف والمستقيم. يمكن أن يبدأ الطفح الجلدي أيضًا على الوجه أو الفم، ويمكن أن ينتشر إلى بقية الجسم، وقد يشبه جدري الماء. يُصاب بعض الناس أيضاً بطفح جلدي على راحتي اليدين وباطن القدمين. قد يكون الطفح الجلدي متفرقاً، مع وجود عد قليل من البثور والقروح الصغيرة، وقد يشبه الهربس (herpes) وغيره.

إذا كان لديك شركاء جنس كثيرون أو جدد، يجب أن تولي اهتماماً خاصاً للأعراض - سواء الحُمّى وآلام العضلات وتضخم الغدد الليمفاوية وصداع الرأس وفي حالة حدوث تقرحات أو بثور.

عادة ما يستمر مرحلة المرض 2 إلى 4 أسابيع.  تعتبر ناقلاً للعدوى منذ ظهور الأعراض حتى تسقط البثور ويتشكل جلد جديد تحتها (حوال 3 أسابيع).

إن أصيب شخص بعدوى جدري القردة أو وجدت شكوك بالإصابة، ينبغي أن يتجنب المرء الاختلاط بالآخرين.

الفحص

من المهم الاتصال بالطبيب لكي يتمكن من طلب إجراء فحص، إذا كان المرء مصاباً بالأعراض ولديه شكوك بمخالطة أشخاص مصابين بجدري القرود. لا يمكن إجراء فحص للتحقق مما إذا كان المرء مصابًا بجدري القرود قبل ظهور الأعراض. اقرأ المزيد في fhi.no

اللقاح

يوجد لقاح جديد للجدري يمكن أن يوفر الحماية ضد جدري القرود. توزع جرعات اللقاح المتاحة في الاتحاد الأوروبي /منطقة التعاون الاقتصادي الأوروبي وفقًا لعدد السكان خلال شهر أغسطس. في البداية، لن يكون هناك لقاحات كافية لتلقيح كل المجموعات. اعتبارًا من اليوم (تاريخ اليوم) ، ليس من الواضح كيف ستوزع الجرعات الأولى.